منوعات

14 عرضاً لسرطان البنكرياس غالباً ما نتجاهلها


إذا كنت تعاني من عسر الهضم وآلام في المعدة، أو ربما تشعر بالمرض بعد تناول الطعام، قد يكون السبب الأرجح لهذه الوعكات الصحية هو التسمم أو جرثومة في المعدة. لكن يجب التنبه أيضاً إلى أن تلك الأعراض قد تؤشر لمشكلة أسوأ من ذلك بكثير وهي سرطان البنكرياس.

وبحسب تقرير لصحيفة «إندبندنت»، غالباً ما يتم الخلط بين أعراض سرطان البنكرياس وأعراض حالات أخرى أكثر اعتدالاً، ولهذا السبب لا يطلب الكثير من الناس المساعدة الطبية إلى أن يصل السرطان لمراحله المتأخرة التي تكون أكثر صعوبة في العلاج.

وأوضح التقرير أن سرطان البنكرياس هو أكثر أنواع السرطانات فتكاً، إذ يموت أكثر من نصف المصابين بالمرض في غضون ثلاثة أشهر من التشخيص، وفقاً لمركز سرطان البنكرياس في بريطانيا.

وفي هذا الإطار، قالت الممرضة المتخصصة في المركز جيني جونز: «يتم تشخيص الغالبية العظمى من الحالات عندما يكون السرطان بالفعل في مرحلة متأخرة، لأن الأعراض غالباً ما تتداخل مع حالات أخرى مثل عسر الهضم ومتلازمة القولون العصبي. إذا كان لديك عرض مستمر، فيجب عليك التحدث إلى طبيب عام… قد يعني ذلك تشخيصك مبكراً ».

وفيما يلي بعض الأعراض التي قد يكون من السهل تجاهلها باعتبارها شيئاً أقل خطورة وهي تؤشر لاحتمال الإصابة بسرطان البنكرياس وفقاً لـ«إندبندنت»:

عسر الهضم

يمكن أن يكون عسر الهضم و/ أو حرقة المعدة من الأعراض الشائعة لسرطان البنكرياس، ولكن لا يعتقد معظم الناس بالضرورة أنه مرتبط بمرض خطير.

آلام البطن أو الظهر

أوضحت جونز أن الألم الخفيف يمكن أن يلتف من البطن إلى الظهر، كما أشارت إلى أنه يمكن أن يكون أسفل الصدر لدى المرأة.

وأضافت: «إنها ليست آلام أسفل الظهر، وغالباً ما تكون بين عضلات الكتف. قد يصبح الأمر أسوأ بعد تناول الطعام ولا يزول الألم بسهولة».

فقدان الوزن غير المبرر

قد يظهر فقدان الوزن المرتبط بسرطان البنكرياس في البداية عندما لا يحاول الناس حقاً إنقاص وزنهم ويأكلون بشكل طبيعي نسبياً. ووفقاً لجونز: «قد يلاحظون فقط أن ملابسهم أصبحت فضفاضة».

فقدان الشهية

يرتبط فقدان الوزن أحياناً بفقدان الشهية، وهو عارض آخر من أعراض سرطان البنكرياس يسهل تجاهله، على الأقل في البداية، بحسب جونز، التي أوضحت أيضاً أن مثل هذه التغييرات في الشهية قد تكون بسبب ضغط الورم على المعدة، ما يقلل القدرة على تناول كمية الطعام المعتادة.

اليرقان

شرحت جونز أن اليرقان من أعراض سرطان البنكرياس التي يصعب تجاهلها، وتصيب الأشخاص الذين يكون ورمهم في اتجاه رأس البنكرياس.

وقالت: «إنها علامة حمراء، قد تلاحظها عندما يتحول بياض عينيك إلى اللون الأصفر قليلاً، قبل أن يبدأ جلدك في الحصول على هذا اللون الأصفر».

حكة

وفقاً لجونز «قد تصاب بشرتك بحكة شديدة قبل أن تصاب باليرقان، لأن أملاح الصفراء تتراكم تحت الجلد أولاً. إنها حكة بجنون… أنا لا أتحدث عن القليل من الحكة بل تلك التي ستجعلك تخدش نفسك».

تغييرات في حركة الأمعاء

وأكدت جونز أن الأمر مهم جداً «لأن هناك العديد والعديد من أسباب الإسهال، ولكن هذا شيء نسميه الإسهال الدهني، أي عندما يكون هناك دهون في البراز، ما يجعله يتحول إلى اللون الأصفر، والذي يحدث أيضاً في اليرقان. هذا البراز الدهني المصفر الذي لا يتدفق بعيداً هو علامة أكيدة على وجود خطأ ما في أعلى الجهاز الهضمي».

التشخيص بمرض السكري

حذرت جونز من أن عدداً قليلاً جداً من الأشخاص الذين تم تشخيصهم مؤخراً بمرض السكري قد يكونون مصابين بسرطان البنكرياس، لأن السرطان يمكن أن يوقف البنكرياس عن إنتاج ما يكفي من الإنسولين، ما قد يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري.

غثيان

يمكن أن يكون الشعور بالغثيان من أعراض سرطان البنكرياس الأخرى، رغم أن جونز أكدت أنه «في بعض الأحيان يمكن أن يتقيأ الناس، لكن هذا ليس شائعاً مثل الشعور بالمرض».

تجلطات الدم

وفقاً لجونز، فإن تجلطات الدم هي عرض غير شائع لسرطان البنكرياس، وربما يمكن رؤيته لدى الأشخاص الأصغر سناً وغير المدخنين، وبالتالي لن يكونوا معرضين لخطر الإصابة بالجلطات.

وقالت: «قد يصابون بضيق في التنفس أو تورم في الساق، ويذهبون لإجراء فحص ويكتشفون أنهم مصابون بسرطان البنكرياس».

التعب

يمكن أن يكون التعب، بالطبع، ناتجاً عن عدد من الأشياء، ولكن إذا كانت لديك أعراض أخرى أيضاً، فقد يكون مرتبطاً بسرطان البنكرياس، بحسب جونز.

الحمى والرعشة والشعور بالتوعك

مثل هذه الأعراض هي أعراض غير شائعة لسرطان البنكرياس، ولكنها ليست غير معروفة وقد تكون مرتبطة بالسرطان نفسه، أو ربما عدوى مرتبطة باليرقان، والتي وفقاً لجونز تحتاج إلى عناية طبية فورية.

صعوبة بلع الطعام

وأوضحت جونز أن سرطان البنكرياس لا يسبب مشاكل في المريء، بل قد يجعل البلع غير طبيعي.

الاكتئاب والقلق

قالت جونز إن الاكتئاب والقلق بدون أي سبب واضح هو عرض شائع لسرطان البنكرياس.

وأضافت: «في حد ذاته، ربما لا يكون هذا شيئاً يجعلك تقول على الأرجح أنك مصاب بسرطان البنكرياس، لكن الحالة المزاجية السيئة يمكن أن تسير جنباً إلى جنب مع الألم والإرهاق. مرة أخرى يجب أخذ هذه الأشياء ككل، وليس بمعزل عن بعضها».




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى