آخر خبر

هيئة المحتوى تحدد 11 منتجا إلزاميا في قطاع المعدات واللوازم الشخصية والمنزلية


أصدرت هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية القائمة الإلزامية لقطاع المعدات واللوازم الشخصية والمنزلية، المتضمنة 11 منتجا، مثل الزي الموحد، وخوذات السلامة، ومعاطف المختبرات، وشارات العضد المنسوجة وغيرها.

وأكد الرئيس التنفيذي للهيئة عبدالرحمن السماري أن إصدار القائمة الإلزامية لقطاع المعدات واللوازم الشخصية والمنزلية، يأتي استمرارا لجهود الهيئة في تفعيل آليات تفضيل المحتوى المحلي التي حددتها لائحة تفضيل المحتوى المحلي والمنشآت الصغيرة والمتوسطة والشركات المدرجة في السوق المالية في الأعمال والمشتريات، موضحا الدور المحوري الذي ستسهم فيه القائمة بتمكين المصانع المحلية، حيث يصل الإنفاق الحكومي في هذا القطاع إلى 133 مليونا سنويا.

وأضاف «إن هذه القائمة ستسهم في تمكين هذا القطاع الحيوي، وتعزيز تنافسية المنتج السعودي محليا، بما يدعم تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

وأشارت الهيئة إلى أنه تم تحديد المنتجات وإدراجها في القائمة الإلزامية بالتعاون مع هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية، وذلك بناء على معايير إدراج المنتجات في القائمة الإلزامية المعتمدة من هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية وفي مقدمتها القدرة الإنتاجية للمصانع الوطنية، وعدد المصنعين لهذه المنتجات.

وتعد القائمة الإلزامية لقطاع المعدات واللوازم الشخصية والمنزلية، القائمة التاسعة التي تصدرها الهيئة.

يذكر أن القائمة الإلزامية هي إحدى آليات تفضيل المحتوى المحلي التي حددتها لائحة تفضيل المحتوى المحلي والمنشآت الصغيرة والمتوسطة والشركات المدرجة في السوق المالية في الأعمال والمشتريات.

كما دعت الهيئة مصانع المعدات واللوازم الشخصية والمنزلية، إلى تقديم طلبات لإدراج منتجات جديدة في القائمة، إذا كانت مطابقة للمعايير والمواصفات التي حددتها الهيئة، وذلك من خلال موقعها الالكتروني.

القائمة الإلزامية لقطاع المعدات واللوازم الشخصية والمنزلية:

  • تعد القائمة الإلزامية التاسعة التي تصدرها الهيئة
  • حجم الإنفاق الحكومي على القطاع 133 مليونا سنويا.
  • القائمة تتضمن 11 منتجا

أبرز المنتجات:

  • الزي الموحد، خوذات السلامة، معاطف المختبرات، شارات العضد المنسوجة

مزايا القائمة:

  • تسهم في تمكين هذا القطاع الحيوي.
  • تعزز تنافسية المنتج السعودي محليا.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى