رياضة

«لله دره» يخطف الأنظار في «مهرجان كؤوس الملوك والأمراء»


«لله دره» يخطف الأنظار في «مهرجان كؤوس الملوك والأمراء»

تكتيك «المنديل» يفوز بكأس «سلطان»


الجمعة – 20 جمادى الآخرة 1444 هـ – 13 يناير 2023 مـ


الأمير سلمان بن سلطان بن عبد العزيز يسلّم الكأس والجائزة للفائزين (الشرق الأوسط)

الرياض: «الشرق الأوسط»

اختتمت، الجمعة، الأمسية الأولى من النسخة الثامنة من «مهرجان كؤوس الملوك والأمراء»، في ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية؛ التي ينظمها نادي سباقات الخيل؛ تقديراً ووفاءً لمسيرة الملوك والأمراء الراحلين.
وقدّم الحفل 5 أشواط رئيسية متنوعة المسافات والتصنيفات، حيث تبلغ جائزة كأسَي الأمير سلطان بن عبد العزيز، والأمير نايف بن عبد العزيز 700 ألف ريال لكل شوط، وجائزة شوط الأمير بدر بن عبد العزيز 500 ألف ريال، بينما تبلغ جائزة الشوط الختامي لكأس الملك عبد الله بن عبد العزيز 800 ألف ريال.
ويرافق «مهرجان كؤوس الملوك والأمراء» شوط «كأس الأمير خالد بن عبد الله»، بنسخته الثانية، والمؤجَّل من الحفل 80؛ لسوء الأحوال الجوية، بجائزة قدرها مليون ريال، كأول سباق يقام هذا الموسم على المضمار العشبي، استعداداً لمهرجان «كأس السعودية» بعد 40 يوماً.
وافتتح حصان الـ5 سنوات «قادر» لإسطبل الرفقة، أولى مشاركاته في الميدان السعودي بانتصار كبير عندما أحرز «كأس الأمير خالد بن عبد الله» هذه الليلة، منتزعاً الصدارة من «ايقلز فلايت» وخيّاله «أليكسس مورينو» في آخِر 100م من السباق، الذي شارك فيه 14 حصاناً، حيث كان «ايقلز فلايت» يسعى للفوز بمزاحمة من «كلفز أوف فيوري».
وكان «قادر» قريباً من جياد المقدمة بقيادة خياله «ألبرتو سانا»، الذي اختار الوقت المناسب للتقدم للفوز في اللحظات الأخيرة من الشوط في خطة مُحكَمة من المدرب فوزي ناس، وتقدم «قادر» بقارق طول واحد قاطعاً مسافة 2100م، بزمن وقدره 2.09.27 دقيقة.
وحلّ في المرتبة الثالثة الحصان «لوقانيني»، وتميّز السباق بالقوة لتقارب مستوى الخيل المشارِكة، وسلَّم الجائزة الأمير أحمد بن خالد بن عبد الله بن عبد الرحمن للفائزين.
وفي كأس الأمير نايف بن عبد العزيز، المخصص لخيل الـ4 سنوات، حقق الحصان «اليكتابليتي» لأبناء الملك عبد الله بن عبد العزيز، أول انتصاراته بمستوى عال، تحت قيادة الخيّال «كاميلو أوسبينا»، والذي انقضّ على الصدارة في اللحظات الأخيرة، عندما اخترق صفوف المنافسين وأخذ في توسيع الفارق ليُنهي السباق متقدماً بفارق أكثر من 6 أطوال وبزمن جيد جداً وقدره 1.37.82 دقيقة.
وحلّ في المركز الثاني «فودن» مع الخيّال عبد الله الراشد، ثم «قروم» في المركز الثالث بقيادة عبد الله العجمي، وبهذا الفوز نجح المدرب عبد الله البداح في إضافة لقب رابع لإسطبله بهذه الكأس، وسلَّم الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز، أمير المنطقة الشرقية، الكأس والجائزة للفائزين.
واستحق «كأس الأمير بدر بن عبد العزيز»، المخصص للأفراس من الإنتاج المحلي، الفرس البطلة «روقا» لأبناء الملك عبد الله بن عبد العزيز التي قادت السباق بكل جدارة واستحقاق، وفق الخطة التي رسمها المدرب أحمد محمود، وتحت قيادة الخيّال عبد الله الفيروز.
وحلّت «وضيئة» مع خيّالها محمد الدهام في المركز الثاني، وفي المركز الثالث «مذوقة» مع الخيّال «ايدي كاسترو»، وقطعت «روقا» ابنة الـ4 سنوات مسافة 1800م في زمن قدره 1.52.45 دقيقة، وسلَّم الأمير عبد الله بن خالد بن بندر، الكأس والجائزة للفائزين.
ودخلت فرس الـ5 سنوات «لاقاثا رايم» للأمير عبد العزيز بن فهد، بقوة إلى «كأس الأمير سلطان بن عبد العزيز»، تحت قيادة الخيال عبد الله العوفي، الذي انتظر مع فرسه طويلاً في مراحل السباق الأولى، التي تقدمت فيها «درة المغترة»، تتبعها زميلتها «أفالينا»؛ على أمل الاحتفاظ باللقب.
لكن «لاقاثا» شمّرت عن ساقيها، وانطلقت باتجاه خط النهاية مُحرزةً الكأس، في زمن قدره 2.04.91 دقيقة، على مسافة الـ2000 متر، متقدمة بأكثر من طولين عن صاحبة المركز الثاني، في تكتيك مرسوم من المدرب نايف المنديل، وسلَّم الأمير سلمان بن سلطان بن عبد العزيز، الكأس والجائزة للفائزين.
وصاحت جماهير المدرجات بصوت واحد «لله درُّه من بطل»، وهم يرون مهر الـ3 سنوات «لله دره» لأبناء الملك عبد الله بن عبد العزيز، يعدو نحو خط النهاية للظفر بـ«كأس الملك عبد الله بن عبد العزيز» معززًا من فرص الإسطبل الأبيض في الفوز بـ«كأس المؤسس» لاحقًا، إذ كانت غلبة الشوط بداية للمهر «نيو فبورت»، ثم تقدم «حربي» أحد أبرز مرشحي الشوط مع البطل «لله دره»، القريب من المقدمة وفق خطة المدرب الناجح أحمد محمود.
ومع دخول الجياد ربع المسافة الأخيرة، بدأ «لله دره» يشق طريقه بسرعة للتربع على الصدارة والانفراد بها قبل نهاية السباق بنحو 100م، بقيادة نجم الأمسية الخيّال «كاميلو أوسبينا»، حيث أنهى السباق بزمن قدره 1.39.14 دقيقة، وبفارق 4 «أطوال ونصف» عن «ابن طولون» وخيّاله فهد الفريدي، في حين تراجع «حربي» وخيّاله عادل الفريدي للمركز الثالث، وسلَّم الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز، الكأس والجائزة للفائزين.



الرياض


رياضة



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى