رياضة

قرعة بطولة أستراليا تمنح ديوكوفيتش بداية سهلة و«مفخخة» لنادال


قرعة بطولة أستراليا تمنح ديوكوفيتش بداية سهلة و«مفخخة» لنادال

التونسية أنس جابر تأمل أن يكون عام 2023 موعدها مع التتويج بألقاب «الغراند سلام»


الجمعة – 20 جمادى الآخرة 1444 هـ – 13 يناير 2023 مـ رقم العدد [
16117]


أنس جابر تأمل فرض سيطرتها في أستراليا (إ.ب.أ)

ملبورن: «الشرق الأوسط»

وضعت قرعة بطولة أستراليا المفتوحة للتنس التي تنطلق الاثنين الإسباني رافائيل نادال حامل اللقب في اختبار مفخخ أمام البريطاني الواعد جاك درايبر، بينما سيخوض الصربي نوفاك ديوكوفيتش، الفائز بلقب البطولة 9 مرات) مباراة سهلة نسبياً ضد الإسباني روبرتو كارباييس بايينا في الدور الأول.
وستكون الأنظار على ديوكوفيتش العائد للبطولة بعد أن تم ترحيله من أستراليا العام الماضي وحرمانه من المشاركة في أولى البطولات الأربع الكبرى لعدم تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا، حيث يطمح لتعزيز رقمه القياسي في ملبورن ومعادلة عدد الألقاب القياسية في بطولات الغراند سلام الذي يحمله نادال.
وفي غياب المصنف أول عالمياً الإسباني الآخر كارلوس ألكاراس للإصابة، سيكون نادال هو المصنف الأول في البطولة ويفتتح مشواره أمام البريطاني درايبر المصنف 40 عالمياً.
وأثيرت مخاوف بشأن لياقة ديوكوفيتش بعد أن تعرض لإصابة طفيفة في العضلة الخلفية للفخذ في طريقه للتتويج بدورة أديلايد الأسبوع الماضي، خاصة بعد خروجه مبكراً من مباراة تدريبية الأربعاء لتلقي مزيد من العلاج.
ومن المرتقب أن يخوض الصربي مباراة خيرية مع الأسترالي المشاغب نيك كيريوس اليوم على ملعب رود لايفر أرينا، في مواجهة قد تتكرر في ربع نهائي أستراليا المفتوحة.
إلا أن على كيريوس يحاول أولاً تخطي مواجهتين محتملتين مع الدنماركي هولغر رونه والروسي أندريه روبليف، وفق ما أسفرت القرعة.
ويستهل النرويجي كاسبر رود، الثالث عالمياً، الذي تعرض لخسارة مفاجئة في أول مباراة له في دورة أوكلاند الأربعاء، مشواره أمام التشيكي توماس ماخاتش.
أما دانييل مدفيديف الذي حل وصيفاً في النسختين الأخيرتين، وخسر الموسم الماضي بطريقة دراماتيكية عندما أهدر تقدماً بمجموعتين ضد نادال في مباراة استمرت 5 ساعات ونصف الساعة، يلتقي الأميركي ماركوس جيرون. ويواجه اليوناني ستيفانوس تسيتيباس الفرنسي كنتان آليس.
ويشهد الدور الأول مواجهتين مرتقبتين بين الإيطالي ماتيو بيريتيني والبريطاني أندي موراي من جهة، وروبليف والنمساوي دومينيك تيم من جهة أخرى.
لدى السيدات، ستكون المصنفة أولى عالمياً البولندية إيغا شفيونتيك، بطلة رولان غاروس وفلاشينغ ميدوز العام الماضي، مرشحة فوق العادة لحصد لقبها الأول في ملبورن، مع غياب حاملة اللقب الأسترالية آشلي بارتي التي اعتزلت بطريقة مفاجئة العام الماضي بعد تتويجها. وتفتتح شفيونتيك مشوارها ضد الألمانية يوله نيماير.
وتستهل التونسية أنس جابر، الثانية عالمياً، التي بلغت الموسم الماضي نهائي بطولة كبرى للمرة الأولى في مسيرتها، في ويمبلدون ثم نيويورك، حملتها نحو لقب كبير أول ضد السلوفينية تامارا زيدانشيك.
وتأمل جابر التي يعقد عليها الآمال لتكون أول عربية تنتزع بطولة غراند سلام أن يكون عام 2023 هو عام الصعود لمنصة التتويج، وهي التي احتاجت إلى عشرة أعوام لبلوغ نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى. وأكدت جابر أنها تعلمت من خسارة مواجهة اللقب في ويمبلدون وأميركا المفتوحة العام الماضي وستعمل بقوة لتحقيق الألقاب في 2023.
وأصبحت اللاعبة البالغ عمرها 28 عاماً أول لاعبة عربية تبلغ نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى وأول أفريقية تصل إلى نهائي أميركا المفتوحة في عصر الاحتراف، لكنها حُرمت من فرصة كتابة التاريخ.
ورحلت أُنس عن ملاعب فلاشينغ ميدوز وسط الدموع لكنها تعهدت بالعودة أقوى وأكثر ثقة بأنها ستصل إلى نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى مرة أخرى بفضل نهجها المعتمد على «عدم الاستسلام».
وبعد التقدم إلى التصنيف الثاني عالمياً، تشعر أُنس أنه يمكنها قطع الخطوة الأخيرة نحو قمة تنس السيدات في 2023 بعد الخبرة التي اكتسبتها وقالت: «أبذل قصارى جهدي للفوز ببطولة كبرى، بالنسبة لي فأنا أسعى لذلك. هذا العام في 2023 الأمر يتعلق باللعب بحرية وقدرتي على فرض أسلوبي».
وتتطلع الأميركية جيسيكا بيغولا، الثالثة عالمياً، لمواصلة بدايتها الرائعة للعام بعدما قادت بلادها إلى لقب كأس يونايتد الجديدة المختلطة للمنتخبات عندما اكتسحت شفيونتيك 6 – 2 و6 – 2، حيث تستهل مشوارها أمام الرومانية جاكلين كريستيان.



أستراليا


تنس



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى