أخبار العالم

بنك المغرب يحذر من “الاحتيال الرقمي”



توالت، أخيرا، عمليات الاحتيال التي تعرض لها زبائن القرض العقاري والسياحي “سياش”، والتي وصلت حد الاختلاس.

وحذر البنك زبائنه من الوقوع ضحية لعملية نصب واحتيال يقف خلفها مجهولون، بغرض الاستيلاء على حساباتهم البنكية من خلال رسالة قصيرة.

العمليات الاحتيالية المتكررة دفعت بنك المغرب إلى توجيه تحذيرات إلى بنوك البلاد بشأن هذا النوع من الاحتيال، موردا أنه سيتم إصدار دليل توضيحي لتوعية المواطن بالسبل الآمنة للخدمات البنكية الرقمية.

وقال بنك المغرب، في جواب على أسئلة هسبريس، إنه بعد توالي الشكايات، اكتشف “سياش” عملية احتيالية استهدفت عدداً من مستخدمي تطبيق الخدمات البنكية عبر الهاتف المحمول الذي يوفره البنك لزبائنه.

وتعتمد هذه الممارسات الاحتيالية على تقنية تتمثل في جمع المعلومات الخاصة بهوية الأشخاص والرموز السرية للولوج إلى هذا التطبيق عبر رابط إنترنت تدليسي لا يمت بصلة إلى مؤسسة “سياش”.

وقال بنك المغرب: “أخذا بالاعتبار نتائج التحقيقات التي قام بها، أصدر سياش بلاغا يخبر فيه زبائنه ويحذرهم من هذه الممارسات الاحتيالية، كما يدعوهم إلى التحلي باليقظة وعدم الكشف عن معلوماتهم الشخصية”.

وأردف: “قد عمم بنك المغرب على جميع الأبناك المعلومات المتعلقة بهذا النوع من الاحتيال، وذلك من أجل تفعيل إجراءات مراقبة الممارسات المماثلة والوقاية منها”.

وفي هذا السياق، يقوم بنك المغرب حاليا بإعداد دليل توضيحي يهدف إلى توعية المواطنين بالممارسات الجيدة التي يجب اعتمادها لضمان استعمال آمن للخدمات البنكية الرقمية.

وسبق أن كشف بنك القرض العقاري والسياحي (سياش) تعرض العشرات من زبائنه لعملية اختلاس لبيانات بطائقهم البنكية من طرف مواقع وهمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى