أخبار العالم

سجن جندي روسي خمس سنوات لرفض القتال في أوكرانيا



حكمت محكمة روسية على جندي يبلغ 24 عاما بالسجن خمس سنوات لرفضه القتال في أوكرانيا، وفق ما قال مسؤولون اليوم الخميس.

وقال المكتب الإعلامي للمحاكم في منطقة باشكورتوستان في جنوب الأورال، في بيان، إن الجندي “لم يكن يريد المشاركة في عملية عسكرية خاصة”، وبالتالي لم يلتحق بالخدمة في ماي 2022.

وأضاف البيان أن سلطات إنفاذ القانون عثرت على الجندي مارسيل كاندروف في شتنبر.

وبشكل منفصل، قالت محكمة عسكرية إنها حكمت على كاندروف بالسجن خمس سنوات بتهمة التهرب من الخدمة العسكرية أثناء التعبئة لأكثر من شهر.

وكانت روسيا قد أعلنت تعبئة 300 ألف رجل أواخر شتنبر لدعم القوات الروسية ميدانيا في أوكرانيا.

وتسبب الإعلان في نزوح جماعي للرجال من روسيا، مع فرار عدد كبير إلى دول مجاورة، بما فيها أرمينيا وجورجيا وكازاخستان.

ويقول منتقدون إن العديد من الرجال الذين تم استدعاؤهم لم يكن لديهم أي خبرة في ميدان المعركة، ولم يتلقوا سوى القليل من التدريب قبل إرسالهم إلى الجبهة.

على صعيد آخر، حكمت محكمة عسكرية في موسكو على جندي بالسجن خمس سنوات وستة أشهر بتهمة “ضرب” ضابط خلال مشادة بينهما، وفق ما ذكرت وكالة “تاس” الروسية الرسمية للأنباء أمس الأربعاء.

وأضافت “تاس” أن الجندي أعرب عن “عدم رضاه” عن تدريب العناصر التي تم حشدها خارج موسكو.

وأثناء تحدّثه، نفث الجندي دخان سيجارته في وجه ضابط رد بدفعه بعيدا، ما جعل الجندي يدفع الضابط على منطقة الصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى