منوعات

مصر.. التحقيقات تكشف جرائم بشعة في عيادة لأمراض النساء



القاهرة – «الخليج»
كشفت تحقيقات أمنية ما كان يقوم به طبيب مختص في أمراض النساء بمصر، داخل مركز طبي، حسب ما نشره موقع «القاهرة 24» الإخباري، السبت.
توصلت التحريات، التي بدأت حول المركز الطبي الذي يديره طبيب نساء لإجراء عمليات إجهاض، بمنطقة كرداسة، بعد غلقه وتشميعه بالشمع الأحمر من قبل وزارة الصحة والسكان والجهات الأمنية، إلى أنه كان يتخلص من الجنين بطريقة بشعة.

وتم إجراء التحقيقات من قبل الأجهزة الأمنية مع الطبيب و5 أشخاص آخرين بتهمة إدارة مركز للإجهاض، وبحوزتهم 90 ألف جنيه، وأقراص مخدرة.
وتبين أن الطبيب كان يُجري تلك العمليات ويقوم بالتخلص من الأجنة بواسطة الحرق في برميل بالطابق الثاني لمركز الإجهاض، ويضع بعض الأجنة طعاماً للكلاب الضالة أمام المركز للتخلص منها.
ولحظة مداهمة المركز الطبي المذكور وضبط الطبيب، تبين أنه كان يُجري عملية إجهاض لطالبة، وكانت أسرتها تنتظر خروجها من غرفة العمليات، وتم رصد عدد من السيدات رفقة أزواجهن في انتظار دورهن لإجراء عمليات إجهاض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى